الأحد، 1 أغسطس 2010

جزمة فى رجل الملك...



تصغر وتكبر
على قد رجل الملك
يا اشتراكى
يا راسمالى
ياللى مبادئك زمبلك
كوووون مطمئن
هنعيش نصرخ ونموت نئن
وانت فوق كرسى الوزارة
ولا نهبت
ولا سرقت
ولا حرقت
ولا بيعتنا بيعة بخسارة
ياابو الف علة والف ملة
والف وش
اعلى فوق رقابينا وانجح
والديانة...زور وغش
ياصدى الاسياد
مطارقك مش شطارة
مهما يطحنا الرغيف
او تفوت اعمارنا ضايعة
ع الرصيف
ولا يخنق حلمنا
عرق الاشارة
لسه جوه عروقنا ثورة
قايمة تستنى شرارة
فى الطابور والدور
وهيستيريا الانتظار
فى العيال السمر
من شارع لحارة
فى حكايات ستى القديمة
البشارة ورا البشارة
زى موج البحركانس
كل ناقض للطهارة


هناك 12 تعليقًا:

мαησηα يقول...

ياصدى الاسياد
مطارقك مش شطارة
مهما يطحنا الرغيف
او تفوت اعمارنا ضايعة
ع الرصيف
ولا يخنق حلمنا
عرق الاشارة
لسه جوه عروقنا ثورة
قايمة تستنى شرارة
فى الطابور والدور
وهيستيريا الانتظار
فى العيال السمر
من شارع لحارة
فى حكايات ستى القديمة
البشارة ورا البشارة
زى موج البحركانس
كل ناقض للطهارة


الله عليك يا تميمى اه والله مستنيين

وربك يعدلها من عنده يارب

تسلم ايدك يا باشا

دمت غير مستسلم :)

غير معرف يقول...

Moshkeltak enk ...........



Enk...........



Enk betefham ! :D
Ah wallahi :)

فى العيال السمر
من شارع لحارة
فى حكايات ستى القديمة
البشارة ورا البشارة
زى موج البحركانس
كل ناقض للطهارة



Qara2taha yeeji 6000 mra w fe koll mra abtesim aktr :)

غير معرف يقول...

في الطريق الى الوطن...
حين كنتَ صغيراً سألتهم عن الوطنِ فأخبروكَ أنّه حزم حقائبَه ومضَى ...
سألتهم إلى أين ؟
قالوا لكَ : " هُسْ " الحيطانُ لها آذان
فتساءلتَ كيف يمكنُ للجدرانِ التي تواري سوأتكَ أن تشيَ بكَ
وكنتَ كل يومٍ تأوي إلى فراشكَ وأنتَ تظنّ أنّ الوطنَ ذهبَ إلى منفاه بوشايةِ جدرانِه
.....

وحينَ كبرتَ علمتَ أنّ الجدرانَ ليسَ لها آذان
وأنّها بعكسِ البشرِ عاجزة عن الوشَاية
وفهمتَ أنّهم أرادوكَ أن تسكت
وأنّ الوطنَ ذهبَ لأنّه اختنقَ بالصمت
.....

حينَ كبرتَ علمتَ أنّ الوطنَ كانَ يريدُ أن يبقى
ولولا أنّ قومَه أخرجُوه ما خرج
أرادُوه أن يضحكَ حينَ يبتسمُ ابنُ الأمير
وأنْ يبكيَ حينَ يتعثرُ ابنُ الوزير
وأنْ يطربَ حين يعربدُ ابنُ الخفير
وأنْ يلبسَ السّواد حين ينقلعُ الكبير
وأنْ يبايعَ في اليومِ التّالي كبيراً آخر قبل أن يجففَ دموعَه
.....

حينَ كبرتَ علمتَ أنّهم لم يمسِكُوا بتلابيبِ الوطنِ ويمنعُوه من الرّحيل
لوّحُوا له بمناديلِهم فقط وهو يتوسّد الطريق
ولحظة وصلَ الى آخر نقطةٍ في الوجع
قالوا له : الوطنُ وطنكَ متى أردت الرجوع !
وكانوا يعرفون أنّه لن يرجع
وكان يعرفُ أنّهم لا يريدونه أن يرجع
المعرفة الحقّة عذابٌ حق ! كان وطنهم هم
وينهونك عن المنكرِ ولو أراحوكَ من خطاباتِهم لكانَ معروفاً أكبر !

........

غير معرف يقول...

يكفلُ الدستورُ حقكَ في الحياةِ ولكن عليكَ أن تموتَ كلّ يومٍ ألفَ مرّة
مُتْ كي تكونَ جديراً بالوطن!

يعترفُ الدستورُ بحقكَ في انتخابِ برلمانٍ يلتئِمُ كلَّ شهرٍ مرّة
ليخبركَ أنّ الطريقَ إلى سدِّ العجزِ يمرّ من وسطِ جيبك

يعترفُ الدستورُ بحقكَ في المُسَاواة
مُتْ أولاً ! في المقابرِ يُوارى الجميعُ ذات الثرى

يقرُّ الدستورُ بحقكَ في المغادرةِ متى شئتَ
لا اعترافاً بحريتكَ ، بل لأنّ هناكَ الكثير منكَ
رحيلكَ لنْ يحدثَ فرقاً
فقدَ رحلَ الوطنُ وبقيت الحكومة تسيِّرُ الأمور
لا أحد يلوي ذراعَ الحكومَة ولا حتى الوطن
هل عرفتم لماذا حزمَ الوطنُ حقائبَه ؟



قلم / قسّ بن ساعدة - منتديات الساخر



Watan w Jeraaaaaaaaaaaa7 ya tamemy... Watan w Jera7!
Kont baqra2 fel kalam da w la2eto monaseb hena!

:)

sun of free dom يقول...

تسلم

عالكلمات

وياريت الناس كلها تفوق للثورة للى فى عروقنا

حلم بيعافر يقول...

manona

اى خدمة

بس سياسة برضه

حلم بيعافر يقول...

غير معروووووووووووف

شفتى بقى (للمرة التانية)انى عامل البلوج عشانك؟

ربنا يكتر من ابتساماتك

ومنتدى الساخر قلعة من قلاع الثقافة على النت فاى حاجة فيه بتبقى قيمة

نورتى يا ........... غير معروف

حلم بيعافر يقول...

sun of freedom

ياريييييييييت

نورت

still-searching يقول...

ياصدى الاسياد
مطارقك مش شطارة
مهما يطحنا الرغيف
او تفوت اعمارنا ضايعة
ع الرصيف
ولا يخنق حلمنا
عرق الاشارة
لسه جوه عروقنا ثورة
قايمة تستنى شرارة
فى الطابور والدور
وهيستيريا الانتظار
فى العيال السمر
من شارع لحارة
فى حكايات ستى القديمة
البشارة ورا البشارة
زى موج البحركانس
كل ناقض للطهارة


جميييييييييييييلة جدا
وان شاء الله الأمل موجود
وربنا يخلصنا منها على خير

مجرد حلم صغنتوت يقول...

مش بقولك ربنا يستر

جاااامدة

حلم بيعافر يقول...

still searching

يااااااااااارب

منورة

حلم بيعافر يقول...

مجرد حلم صغنتوت

هتعععععععدى

نورتى