السبت، 15 أكتوبر، 2011

25



1

تك تك تك

خمس دقائق ويكتمل العقد.

6+1=7
2+5=7
اشعر الان اننى فى كامل استعدادى لفعل الشر .على ان اعيد ترتيب الحكايات والاحداث التى مررت بها او سمعت عنها ترتيبا يلائم هذا الوضع الجديد.الان استطيع الافصاح دون خجل عن اعجابى باياجو وازدرائى لعطيل وعطيلته .الرجل لم يفعل اكثر مما كنت اود ان يحدث اثناء قراءتى للسطور الاولى من المسرحية .نهاية البلهاء دائما الهلاك واهلاك ما رزقوا به .لا يستطيعون فى الغالب الحفاظ على انفسهم ولا على مايملكون .اعتقد ان الحياة الهنيئة الرغدة اوسع من ان تكون ثوبا يرفل فيه عبد اسود وامراة بيضاء غبية .اخلع ايدلوجيتك ان الحكم منوط بك الان .قف فى منتصف المسافة بالضبط .كن حياديا.انس اقنعتك البالية التى ضللتك واوردت موارد التهلكة اكثر من مرة وانظر بتجرد ...هل استطاع الضعفاء فى يوم من الايام الحفاظ على ما يملكون؟

الضعف مقترن بالبلاهة .

لا تقل لى ان الضعف تغلب فى احدى المعارك على القوة .لا تجعل صورتك تسقط من نظرى لو سمحت والا ساضطر اسفا الى اكلك .الطبيعة دائما تسفر عن بقاء القوى واستمراره الى ان يوجد الاقوى منه فتبدا فى التو واللحظة معركة جديدة اذ انه من المستحيل ان يتجاور الضعيف والقوى لفترة طويلة من الزمن دون ان يبتلع احدهما الاخر.

لا تكن لقمة سائغة اذن فى فم جارك.

صار لى الان خمسة وعشرين عاما من الانغماس فى حواديت المهزومين واغانى النصر التى حاكوها فى ليالى هزائمهم المتتالية تتالى الثوانى فى وقتهم المسروق على ارضهم المسروقة .لا نتقل الان الى الشاطىء الاخر لانى بصراحة قد مللت واخشى ان ياتى اليوم وانفجر .من يعلم قد يهبنى الزمن حسا حاميا فاشعر بحجم المصائب فلا يمكننى التحمل ساعتها وانفجر .

لك ان تفسر ماسبق كما شئت .اشتم وسب واغضب فانا ببساطة لم اعد اهتم بك وبامثالك .

الان افهم ما لم يفهمه اوديسيوس ورجاله .انتفت لدى الان مسببات الشعور بالغضب تجاه سكايلا برؤوسها السبعة .لم يعرفوا ان سعيد الحظ المبتلع سوف يختصر سنينا طويلة عديمة الفائدة ليصل الى الفناء من طريق اقصر مما كان يريده .اليست هذه الرغبة مدفونة فى دواخل الانسان مهما حاول ان يجاهد فى اخفائها وطرحها بعيد عن حساباته؟!...لابد الان من تبديل الملحمة الكاذبة بنقيضتها الصادقة .

.سكايلا قد بدات بالتهام ادويسيوس ثم تسلت برجاله واحدا بعد الاخر .هذا مجد ولكن هوميروس قليل الفهم .المسكين تصور ان النجاة والاستمرار فى المسرحية الهزلية هو المجد .معذور بعذر اللفظ فقط اما الجزاء فلا مفر من كونه قد ناله .بينلوب قد تزوجت من اول عابر سبيل .الرواى ضخم الموضوع وقال ان العرسان قد اتوا واحتلوا باحة دارها وهذا افك عظيم .

قد تقرا بعض الروايات المطرزة بذلك الشىء المسمى مجازا بالوفاء وتصدق لا لشىء الا لكونك نطع عبيط.الوفاء ذاته اسمه الاصلى نطاعة وعبط وقد هدت عليك الروايات فنالك بعض مافيها من عبط ونطاعة .

نصيحة منى لا تصدق مجددا مثل هذا الهراء فمثل هذه الحكايات لا تحتاج الا الا نظرة فاحصة هادئة لكى تنهار من اول كلمة فيها الى اخرها .

خذ هذه المفاجاة قبل ان ننتهى من خراريف الشعراء وضلالاتهم التى تبتها الانسانية من الجلدة الى الجلدة .تليماكوس قد مات بالبرد وعمره لم يتجاوز النصف ساعة لان والده الاهبل قد اخذه وصعد الى قمة جبل فى اثينا كى يريه مملكته التى تنتظر بحرقة ملكها القادم.

يؤرقنى ويضج مضاجعى تبادل الادوار فى بعض الملاحم .لا يعقل ان يرثى الخاسرون فى حكاية ما الفائز الوحيد فيها .ان كل ماحدث لادوديب فى سيرته التى يسمونها بالماساة كان طريقا لخلاصه .هذا الرجل حاز على منافع جمة .عدها لو قدرت على ذلك .لا تتعب نفسك فلن تقدر .تعال لنقطتف فقط بعض مما كسبه .زواجه من امه ليس كما يدعى البعض عارا .ابناء ادم الاول قد تزوجوا من اخواتهم ولم تقل فى حقهم كلمة سوء.الفراعنة كذلك .لم يتورعوا عن الزواج من امهاتهم ولا من ابائهم .وقصائد المدح فيهم لم تتوقف الى اليوم.

لماذا اذن الثبات على التصعب والرثاء لحال الرجل؟..الانه يونانى غلبان مثلا؟!

فقأ عينيه كان بمثابة الايذان بقرب حلول موعد .حادثة موته المريعة لا تؤثر فى شىء فالشاة لا يضيرها السلخ بعد الذبح!.

هى الغيرة ياعزيزى .حسدوا الرجل على فك رقبته فاوهموا انفسهم ان حاله لا يسر عدو ولا حبيب وانهم على مايرام .

الخلاصة
اكل القوى للضعيف حتمى واكل الاقوى للقوى منتظر وواقع لا محالة فالغاية من الحياة هى الفناء وحول ذلك كله تدور الحكايات والملاحم الكاذبة التى يتبادل فيها التعساء الادوار مع السعداء.

2

س/مالذى يفرغ المندارس من المدرسين ويجبر المعلمين على الصرمحة فى الشوارع بلاعمل؟

ج/قرار السيد الوزير.

3

النحت فى الصخر يكسر الاسنان ويقصف العمر واى شىء يقال عنه غير ذلك هراء هراء هراء لا تتطهر منه الا بشرب بول كلب.

المستثمر رجل راسمالى لا تعنيه الشعارات الزائفة .يريد ان يكسب اكثر .الدولة قد البسته حذاءا من حديد ليدوس به فوق الصعاب.الصعاب عادة فى هذا البلد تتجمع فى اجساد نحيلة سمراء اصطح على تسميتها-درءا لخوازيق جمعيات حقوق الانسان-عمااااااااااااااالا.متوسط عدد ساعات العمل فى الكون شىء وفى مثل هذه المصانع شىء اخر.كذلك الاجور.

يستيقظ المغلوب على امره فى الخامسة والنصف صباحا.يطس وجهه بحفنة من الماء.لا يستطيع عادة ان ينعم على وجهه وشعره ببعض الصابون.الوقت يكون ضيق.وجبة الافطار لغيت من القاموس.يتناول سندوتشين من الفول اثناء فترة الراحة .فترة الراحة نصف ساعة فى الثانية عشرة ظهرا .يبلع السندوتشين على اربع مرات ويجرى مسرعا كى يتوضا ويلحق بصلاة الظهر وبعدها يعود للعمل .ينتهى يومه فى السادسة والنصف مساءا.ثلاثة عشر ساعة فى مقابل ستمائة جنيه .

احسب كم سنة من عمر المغلوب على امره ستضيع فى مقابل الستمائة جنيه .لو كانت الاعمار تباع وتشترى لباع عمره عن طيب خاطر لاقرب ملياردير فى طرة .

القرف ملازم والغضب رفيق .الدولة تفرض عليه دون ارادة منه التطبيع مع الصهاينة .كل المواد الخام فى المصنع اسرائيلية .الدم ضيف دائم فى كوابيسه على الرغم من انه لا يستطيع ان يذبح فرخة .

فى ساعات خلوته النادرة يفكر فى مشاكله .ما هو موقع تلك المشاكل من طاولة صاحب المصنع,من طاولة المحافظ,من طاولة وزير القوى العاملة,من طاولة السيد الوزير,من طاولة السيد الرئيس.

يقولون ان كل شىء نسبى .قد تضيع حياة انسان مقابل عشرة جنيهات وقد يجد شخص اخر الف جنيه تحت اقدامه ويوفر ثنى قامته ويمضى دون ان يلتقطه....هذا الحديث سوف يجذبنا الى المقارنة بين اولئك الموتى جوعا واولئك الموتى تخمة والوقت الان لايكفى لعرضها الان.

اقول هل نما الى علم صاحب المصنع ان المغلوب على امره يحتاج مئة جنيه زيادة فى راتبه وقت ان اعطى ابنه كبشة من المال لم يعدها كمصروف اسبوعى؟...ولو علم هل يقتطع من هنا ليفرغ هناك؟

عندما يكفهر وجه المدير يريد العمال ان تبتلعهم الارض هربا من امامه .لا يتمنى احدهم يوما من الخصم او كلمتين كالسم .ظالم .جبناء.يكتفى عادة الجبناء بالدعاء على الظالم سرا .

المغلوب على امره يمتثل لطلب المدير بالعمل ثمان ساعات اضافية لان موعد الطلبية تقدم يوما .يعمل .يجن الليل.ينام بين الكراتين .يعلم فى اليوم التالى ان مقابل الساعات الاضافية قد ذهب مع الريح لان المدير يعتقد انهم تراخوا كثيرا فى الاسبوع الفائت .

كلمة اخيرة

لا تنحت فى الصخر لان هناك اشياء اخرى اسهل فى النحت واذا حدثك واحد من بين النازلين من بطون امهاتهم بمعلقة ذهبية فى افواههم او الواضعين ايديهم فى الماء عن الكفاح فاشخر فى وجهه-وقد حللت لك الشخر هنا-وقل له ان ياتى ويكافح مكانك يوم واحد.

4
مشهد الوحش المتلسق على ناطحة السحاب فى فيلم الجميلة والوحش لازال حاضرا فى ذهنى .سبب بقاء حضوره هكذا هو الاحباط .تمنيت لو انه اخرج كل من وجده فى الغرف التى وصل اليها والقاه خلف ظهرة بلامبالاة كما فعل مع المراة التى رماها.اضحكنى حينما رمى واحبطنى حينما صعد للاعلى وققع فى الفخ ومات .

كم سنة نزفها عمرك للوصول الى احداهن ايها الاحمق وانت تتفرج وكان المشهد لا يعنيك فى شىء؟!

5
أيها المختبئون اعدوا لى ساترا بجواركم كى استريح فانى انكشفت حتى التعب.

هل خايلتك فى يوم ما تلك الضحكة الصافية الفائضة كانما انفجر نبع رائقا حلو فى صدرك يمدها بالعون باستمرار؟...بينها وبين الضحكة المالحة مسافة .مسافة كبيرة جدا.

فيم يختبأ الاطفال؟...اشيائهم صغيرة مثلهم تماما.يستطيع الصغير الاختباء وراء الاشياء الصغيرة .اتذكر اننى كنت اختبا خلف حصان بلاستيكى اجوف اشتراه ابى لى من احد الموالد.اتذكر اننى كنت اختبا وراء خيالات تمثل ابطال الف ليلة وليلة التى كانت تذاع فى الراديو باتنظام.اتذكر اننى طالما اختبات وراء قطع الحلوى .

الفانوس الخشب الذى صنعناه على اعيننا لوناه بالجلاد الذى اشتريناه من مصروفنا لم يزل عالقا فى الذهن.له ركن خاص فى الذاكرة يستحيل على اى شىء اخر ان ياتى ويزحزحه قيد انملة .لسع البرد حاضرا لايزال .لماذا ياتى رمضان فى الصيف الان؟مالذى طرا عليه وبدل من احواله؟ ايكون الشتاء قد اغضبه؟...لا احد يغضب من الشتاء وان كان رمضان قد غضب فهو المخطىء على كل حال.اهوج لا انكر لكن شطحاته لذيذة.دفء الطفولة هو الوحيد الذى نبه مراكز المتعة عندى وحركها واذن لى بالانطلاق فى فضاءات السعادة .

مع كامل الاحترام للشتاء يعن لى سؤالا الان ارجوه الا يعتبره تشكيكا فى قدراته على نثر البهجة فى القلوب الخصبة المستعدة لاحتضان اشجار الفرح ...لماذا تبدلت عن ذى قبل؟

ارجع واقول انا من شخت لا هو...

ليتنى اعرف من ذلك الوحشى الذى يجىء ليلا ليحشر الملح فى صدرى كى اصحو كالارض التى تشققت تحت وطاة العطش.عندما تعطش الارض تكون فرص النجاة معدومة .اما ان تتشقق وتصير مسكنا للحشرات والاشباح واما ان تصير ترابا يذره الرياح .يحركه كيفما شاء .على هواه .

عندما يعطش المرة تكون فرص النجاة معدومة كذلك .اذا حزن احس بامعاءه تتقطع وبقدميه هزيلتين لا تقدران على حمله وبراسه كوعاء كبير صدا لم تبله المياه ولو للحظة واحدة فى حياته .خلق فقط من اجل ان يردد نداء يائيس يتردد فى جنباته كصداع فى راس ثمانينى مشرف على الهلاك.واذا اقتربت منه بوادر للامل فى الرى فضحك انطلقت السكاكين تمزق فى صدره بلا هوادة .


هم فقط الصغار من يقولونها ويجدون من يستجيب لهم...امبو
6
الافلات بهذه السرعة من بين خيوط الرقم سبعة يسىء الى سمعته.ارجوكم لا تحرجونى وانا الان تحت رحمته .لنعد اذن الى ما يجب ان نعود اليه .

المساحة الان مفردة لملوك الجن السبعة .لو قلنا اننى فى هذا اليوم قد تلقيت عن كل ملك منهم كرامة وقدرة ما .على ان اختار .ساخذ من احدهم القدرة على الطيران ومن الثانى القدرة على التخفى ومن الثالث القدرة على البطش والتدمير ومن الرابع القدرة على التلون والنفاق اعتقد ان الرابع هذا بالتاكيد هو حزب وطنى او من ابناء مبارك المتوقدة لديهم عواطف البنوة والانتماء الى الشيطان فجاة.لا زللت هكذا وشبهت انسيا بالشيطان وهذا لا يجوز .لنعد الى الجن .ومن الخامس القدرة على سخط المخلوقات وتغيير اشكالها ومن السادس القدرة على السير فى باطن الارض ومن السابع القدرة على السفر عبر الزمن .

ستكون مغامرة ما بعدها مغامرات .

هناك خطا ما .انا مستعد الان لاكون شريرا ولكنى ارهن ذلك بقدرتى على الاتصال بملوك الجن والشياطين .لست بساحر ولست بالدكتور فاوست مثلا .الحل هو ان اعتمد على نفسى خصوصا وانى رايت من فعل ذلك بام عينى .

الارضى لا يجب ان يبحث عن جنس اخر لينفذ له عمله .ساعمل على ذراعى كما يقول الفواعلية .

اعلان

مؤسسة الثورة لتجارة الاعضاء
يسر السيد رئيس مجلس الادارة/محمد التميمى
ان يعلن عن حاجتنا الى عدد
1 طبيب بشرى او بيطرى لا تفرق كثيرا بشرط خبرة لا تقل عن سابقتين اجراميتين
1 مدير تسويق ابن حرام
5 مندوب مبيعات صايع
5 مزز لجلب الزبائن وايقاعهم فى الخية.

الامور تسير- اذا اردت - سير السكين فى الحلوى .

7
نعرى لباسا فلباسا وجلدا فجلد ولحما فلحما ونبقى عظما على عظم .نحال الى لقمة سائغة فى فم الايام .مادة سهلة للضعضعة.هدف هش امام الريح العاتية .نبقى كقميص مكرمش لا يعرف له ياقة من كم ولا صدر من ظهر .

السؤال هنا...ما هى حاجة الوطن الملحة لقميص مكرمش .

ارجوك يا وطن لا تتركنا عرضة للكرمشة ارجوك .
.....
تك تك تك

الساعة الان الثانية عشرة بتوقيت القاهرة .

الخميس، 6 أكتوبر، 2011

سهرة الخميس...السهرة الطاهرة!














مسرحية ماساة الحلاج مسموعة عشان متتعبش عنيك يامواطن
مسرحية غاية فى الروعة واللى زاد وغطى بقى الممثلين الكبار اللى ادوها
هى من انتاج البرنامج الثقافى طبعا وانا جايبها من منتديات اصحاب للابد
وده من افضالهم يعنى وكرمهم www.as4ev.comوده باسورد فك الضغط

حمل من هنا

وعيييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييش

الأربعاء، 5 أكتوبر، 2011

استكمال النصر



هى دى بالظبط كامب ديفيد


كنا بنقول كده فى 2009

وهنقول كده فى 2011

قبل الحديث عن مصالح مشتركة تجبر مصر على التنازل لصالح الصهاينة والامريكان احب انوه ان التنازل بداه الرئيس الراحل انور السادات اثناء اشتعال المعارك العسكرية بيننا وبينهم وبعدها .والمتابع لشهادات الرجال المحيطين بالسادات فى تلك المرحلة يكتشف ذلك بسهولة .من الممكن مثلا ان تراجع شهادة شخصية بثقل حسين الشافعى ومن الممكن ايضا ان تتجه للثنائى امامونجم فى هذه الفترة لتكتشف حس الفنان الصادق الذى يعرى الحقيقة فتلسع وتؤلم الذى يعرفها الا ان الم التعمية يبقى اكثر من التعرية دائما .

عسكريا وسياسيا صغر هذا الرجل خدنا لاسرائيل بعدما رد الجندى المصر الصفعة لليهود فى معركة نبيلة كان غرضها الدفاع عن الارض والعرض .

يقارن نائب الرئيس السابق حسين الشافعى بين نكسة 67 وبين نصر 73 فيقول اننا هزمنا عسكريا فى النكسة وبقيت لدينا ارادتنا وعلى العكس تماما فى 73 انتصرنا فيها عسكريا وراحت ارادتنا ادراج الرياح.

استكمال النصر الاكتوبرى فى 73 لابد ان يتم الان والا فلن يتم .ذهب الذين اعطونا فينا الدنية ذهبوا .حان الان اكمال النصر الذى حفره الجندى المصرى فى الصخر باقل الامكانيات المتاحة فى ذلك الوقت.ومابناه الجندى المصرى يكمله الشعب المصرى عندما يؤول الحكم له .

لا نريد ان يخرج لنا الان من يبرر تلك التنازلات التى نقدمها لاسرائيل يوميا .

بنبيعلهم قوتنا ونفوسنا واخواتنا ببلاش ليه؟!
ده حتى لو احنا فى قمة الخساسة مينفعش نديهم الحاجات دى من غير تمن.
ماسكين علينا ذلة يعنى؟!
كانوا ماسكينها على مبارك واهو غار فى ستين داهية .

نصر اكتوبر يجب ان يكتمل الان بعودة ارادة مصر السياسية كاملة الان.واذا اردنا الاحتفال بالنصر العسكرى فلا يصح ان يكون الا بالغاء الاتفاقيات الدولية المجحفة زى كامب ديفيد كده.

مش عايزين فى المستقبل كل مانيجى نعمل حاجة تطلعنا كامب ديفيد زى الخازوق.ومش عايزين اللى بيتكلموا فى تعديل الاتفاقية او الغائها يتم التشويش عليهم فى وسائل الاعلام ويتقال عليهم مخربين لان اللى بيتكلم فى كده عايز يزيح عن عاتق مصر حمل تقيل ونتن جدا.