الجمعة، 27 يوليو، 2012

شيوخ إهدار الدم


أطفال فرج فودة يبكونه بعد إغتياله 1992

بعد خبر العفو عن وجدى غنيم
الفتنة أسشد من القتل وهذا الرجل فتنة .وصف المعارضين لمرسى بما يندى له الجبين وهو خارج مصر.ماذا سيفعل بداخلها؟

السيناريو العادل للمدافعين زورا وبهتانا عن الأخوان المسلمين

1-الرئيس مرسى ينجح فى إعادة الشيخ عمر عبدالرحمن سالما إلى أرض مصر.

2-بنت فرج فودة تعتصم أمام القصر الجمهورى لأن الشيخ قتل والدها بفتواه.

3-الحرس الجمهورى يسحل البنت ويعريها.

4-قوى الإسلام السياسى:وهى إيه اللى وداها هناك؟

5-الشيخ عمر عبدالرحمن يعود للسياسة.

6-الشيخ عمر عبدالرحمن يهدر دم بلال فضل وعلاء الأسوانى.

7-إغتيال بلال فضل وعلاء الأسوانى.

8-القاضى يسأل المتهم:فيم قتلتهما؟
المتهم يرد:لأنهم كفار
القاضى:ومن كفرهما؟
المتهم:الشيخ عمر عبدالرحمن.
القاضى:طيب قريتلهم حاجة؟
المتهم:مبعرفش أقرأ يا باشا.

9-المرشد العام للإخوان المسلمين:ليسوا إخوانا وليسوا مسلمين.

ليست هناك تعليقات: