الاثنين، 7 يناير، 2013

ولادة

كان بيتلخبط بينها وبين الزرع الأخضر
الإتنين بيخلوه مبسوط
والإنسان لما ينبسط بتوحد مع الطبيعة
بيرقص مع الشجر
وبيجرى مع النهر
وبيغنى مع العصافير
وبيعطى زى السحابة
لو مضضللتش بتمطر
ولو ممطرتش بتضلل
شخصت حالته وحددت العلاج
"إنت محتاج حب...علاجك عندى...أنا بحبك"
كان خايف
كانت حلوة زى القمر
ومتوهجة زى وش الشمس
زى ريم الغزلان بالظبط




وهو مناخيره كبيييييييييرة
وبيتكسف من البنات الحلوة
قاوم
لكن قوة الجذب كانت أقوى منه
مسحور 
قدامه اتجاه واحد بس يمشى فيه
مش بارادته
مجبور
إرتعش من الفرحة لما وقف قدامها
عمل زى العصفور لما يتبل
وينفض الميه من ريشه وجناحاته
نفض الميه من ريشه
بس منفضش النشوة من قلبه


إندهش
كان واقف قدام باب موارب
خايف يدخل او حتى يخبط
أصل لحظات الانتظار هى اصعب حاجة ع الانسان
يخبط ويستنى
يا إما يبلعه السكوت فيرجع بخيبته
أو يلفه الجواب فيرتاح
هى شافت وقفته وصعب عليها
دخلته
دار فى عقله كلام كتير
بداية المجتمع الصالح اتنين بيحبوا بعض
يعنى الرك ع المجهود
بذل وهى بذلت
 الرك ع الزمن بقى
أول بوسة فهمته حاجات كتير
من ضمنها نبرة صوت ريم كيلانى
"عن الورود أدافع..شوقا إلى شفتيكِ"


جبرالخواطرع الرموش
جبرالخواطرع الشفايف
جبرالخواطر ع القلوب
جبرالخواطر ع الإنساني
جبرالخواطر ع الرحمة
جبرالخواطر ع الصدرالحنين
كائن أرضى ودورعلى خلاصه
البنى أدم مينفعش يبقى وحيد ولازم يدور على سند
العلاقة دى هى أساس التقدم والنمو فى أى زمان ومكان
تقدم المجتمع يتناسب طرديا مع حالات الحب الموجودة فيه
كل المجتمعات المتخلفة بتخجل من الحب
عشان كده متخلفة
كل المجتمعات المتقدمة الحب فيها هو الأساس
عشان كده متفدمة
والتقدم مش تكنولوجيا
التقدم سعادة

تانى بوسة اتعروا ومخجلوش
ومخرجوش م الجنة
بالعكس دى كانت البداية
الجلد لزق فى الجلد
هاجمتهم عاصفة
اختبار الطبيعة بدأ
محدش راضى يسيب التانى
مواجهة الظروف الصعبة وهما مع بعض
سهلة
ف غاية السهولة
افضل كمان من مواجهة الرفاهية منفصلين

تالت بوسة اتحول لعطر
نزل فوق جسمها قطرة قطرة
كان عارف سكته
الطريق للرحم
فكر فى ميلاد جديد
الحظ سانده
القدر سانده
ربنا سانده
دخل جوه
تحسس طريقه
كان نوره ونورها ساطعين
مفيش ظلام
عشان كده مدعاش ربنا انه يخرجه

نسى نفسه جوه
بدأ يلف ويتفرج
لما دخل قلبها لقى طفل و3 أشباح
إنزعج
خرج جرى 
قرر إنه يقعد فى مكانه
مش عايز يشوف حاجة تزعله منها
رجع لقواعده
الرحم

طول ما هو جوه عمال يرفس
هى تصرخ
وهو يضحك
يرفس
تصرخ ويضحك
لحد ما السكينة الإلهية حطت عليه
السحر المعروف بالطبطبة
حسست على بطنها
زى ما يكون بتطبطب عليه
قام سكت وبقى أليييييييف وهادى
استعجل النزول عشان يشوف وشها تانى
بدأ يعيط
نام وهو بيعيط
وبعدين حس بإيد بتسحبه لبره
فرح
هيص
زى ما يكون رايح يقابلها لأول مرة
زى ما يكون واقف قدام الباب
واثق من نفسه ومنها
عارف إنه هيدخل ويحضنها
الشد طول
يظهر الدكتور طلع فاشل
خلص بقى يا دكتور
للأسف
الدكتور طلع فى النهاية أخوه الصغير
كان بيصحيه من النوم
وبيشد رجليه

هناك 7 تعليقات:

مها الخضراوى يقول...

جميله جدا كالعده :)

مها الخضراوى يقول...

جميله جدا كالعاده :)

maha miho يقول...

يا خبر !!

جميلة.. والسرد ده جديد.. اول مرة اقرالك كده

***************************

مها ميهوووو

luxusumzug يقول...

Thanks for the blog
umzug wien
umzug wien
umzug
umzug-umzug
Wohnungsräumung

luxusumzug يقول...

Thanks for the blog
umzug wien
umzug wien
umzug
umzug-umzug
Wohnungsräumung

luxusumzug يقول...

موضوع ممتاز .. بالتوفيق
ماكينات الطباعة
خطوط انتاج ورق الكمبيوتر
ماكينات الطباعة gto
drent gazelle

umzug يقول...

Thanks to topic